نجم الإسماعيلي يرد على اتهامات اتحاد الكرة بمضايقة فتاة في طوكيو

عبد الرحمن مجدي لاعب الإسماعيلي ومنتخب مصر الأوليمبي

رد عبد الرحمن مجدي، جناح الفريق الاول لكرة القدم بالنادي الأسماعيلي ، ولاعب المنتخب الأوليمبي المصري، على اتهامات اتحاد الكرة.

وكان اتحاد الكرة المصري قد قرر إيقاف عبد الرحمن مجدي، لاعب الاسماعيلي، وإحالته للتحقيق، بعد ما أساء لإحدى الفتيات العاملات بفندق إقامة المنتخب الأولميبي فى اليابان أثناء المشاركة فى الأولمبياد بطوكيو.

ولم يشارك عبد الرحمن مجدي في أي مباراة من مباريات المنتخب الاوليمبي الأربعة التي خاضها في أوليمبياد طوكيو والتي انتهت بالخروج من دور ربع النهائي أمام منتخب البرازيل.

بيان عبد الرحمن مجدي

وكتب عبد الرحمن مجدي بيان عبر حسابه في موقع “انستجرام” جاء كالتالي: “أتقدم لحضراتكم جميعا بكل الشكر والتقدير للمشاعر الصادقه والتي أحاطتني وغمرتني منذ صدور بيان اتحاد الكرة، واشكر الجميع علي الثقه بي”.

وأضاف مجدي: ” أؤكد للجميع أن ماحدث بمقر أقامه المنتخب باليابان لايعدو أن يكون تصرفا تم فهمه خطأ لاختلاف الثقافة واللغة وتفهمت جميع الأطراف هذا ولم يتم ادانه ابنكم بأي اتهام “.

ثم تابع : “شكري لكل من تفهم هذا بالبعثه وعلي رأسهم المهندس أحمد مجاهد والذي كان معي لحظه بلحظه وكان مدافعا عني إلى أن انتهى الموقف تماما، واؤكد على احترامي لاتحاد الكرة واستعجل التحقيق معي حتى يتم توضيح كل ماحدث من خلال نتيجة التحقيق”.

لاعب الإسماعيلي خاطب الجماهير وقال: ” أطلب من جمهوري العظيم إغلاق الحديث حول هذا الموضوع حتي لايؤثر علي فريقنا في مبارياته القادمة، وشكري وتقديري لكل زملائي بالمنتخب الأوليمبي والجهاز الفني والإداري لوقوفهم معي وثقتهم بي كما اشكر جماهير الكره بصفه عامة وجماهير الإسماعيلي بصفه خاصه وإداره الإسماعيلي ولجنه الكرة والجهاز الفني واللاعبين لثقتهم وتفهمهم لي ودعمهم المستمر، حيث لم يروا مني اي تصرف خطأ فيما مضي “.

ثم أتم بيانه بالتالي: :” قدمت أقصى جهد للنادي وللمنتخب واقدر تماما مسئولية تمثيل منتخبنا والإسماعيلي ، واؤكد للجميع أنني واثق من سلامة موقفي وعدم اقتراف أي خطأ وبشهاده الجميع، وننتظر نتيجه التحقيق باتحاد الكره لان ثقتي في الله وفي نفسي تجعلني واثقا من عدم ادانتي بإذن الله”.

نجم الإسماعيلي يرد على اتهامات اتحاد الكرة بمضايقة فتاة في طوكيو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *