كشف الإعلامي نشأت الديهي، عن سر التصعيد في القدس خلال الوقت الحالي.

وأضاف “الديهي”، مقدم برنامج “بالورقة والقلم”، المذاع عبر فضائية “TeN”، اليوم الأحد، أن هناك موقع إسرائيلي تحدث عن أن هناك سر وراء التصعيد بالمسجد الأقصى، يتمثل في تعطيل وعرقلة جهود تشكيل حكومة الوحدة الوطنية وعرقلة مساعي منصور عباس، الإخواني عضو الكنيست الإسرائيلي الحاصل على 4 أصوات، مع المعارضة الإسرائيلية.

وأكد “الديهي”، أن نتنياهو أوزع لقائد قوات الأمن بإثارة حفيظة المسلمين خلال شهر رمضان باقتحام المسجد الأقصى وفعل ما يحدث به الآن لتخريب خطة جذب منصور عباس بأصواته الأربعة لترجيح كفة المعارضة ويتم تشكيل حكومة ويخرج بنيامين نتنياهو من السلطة ويسهل محاكمته.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *