عاجل.. البنك المركزي يوضح حقيقة العلامة المائية على العملة البلاستيكية

العملات البلاستيكية الجديدة

صرح البنك المركزي المصري، بشأن الأخبار التي تم تداولها على بعض المواقع الإخبارية، ومواقع التواصل الاجتماعي، لنماذج العملات الجديدة التي تم صنعها من البوليمر، فئة العشرة جنيه، وفئة العشرين جنيه.

وقال البنك بإن تلك النماذج المتداولة، لم يتم اعتمادها بشكل نهائي، وأنها لا تزال في قيد التطوير والتعديل، أما بشأن الألوان المتعددة التي توجد على إحدى نماذج العملات المتداولة، فقد أوضح المركزي أنها ليست جزء من تصميم العملة ولا تظهر عليها في الطبيعة.

ولكن العلامة المائية تكون حديثة ومتعارف عيها على المستوى العالمي، والتي تكون كواحدة من أحدث تقنيات تأمين العملات المطبوعة، كما انه عند تحريك العملة الجديدة، سيظهر لون واحد أو لونين في الشمس فقط.

كما تصنع العملات الجديدة من مادة البوليمر، حيث تتمتع بالكثير من المميزات ويكون ذلك بالمقارنة بالعملات الورقية التقليدية، ويكون منها طول عمرها الافتراضي، وقوة تحملها كما إنها ليست سريعة التلف، أو قابلة للتشوه بسهولة.

وتكون تلك العملة مصنوعة من مواد صديقة للبيئة، وقابلة لإعادة التصنيع، وتكون مقاومة للرطوبة والمياه والميكروبات، وهي أقل قابلية لنقل الميكروبات والفيروسات، وتتوافق العملات البلاستيكية مع أعلى معايير الأمان المستخدمة في طباعة النقود في العالم.

ويذكر انه مع قرب طرح العملات الجديدة، والتي تكون مصنوعة من البوليمر في الأسواق، فقد يجدد البنك المركزي المصري بشأن استمرار سريان التعامل بجميع العملات الورقية بلا استثناء.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *