طلاب إحدى الجامعات السعودية يؤدون الامتحانات على الأرض وفي الظلام

طلاب إحدى الجامعات السعودية يؤدون الامتحانات على الأرض وفي الظلام

أدى الطلاب والطالبات في جامعة جازان السعودية، اختبارات نهاية العام في أجواء صعبة للغاية، وذلك بسبب تعنت المسؤولين بالجامعة وإصرارهم على أداء الامتحانات حضوريًا رغم تكليف السلطات السعودية بأن تؤدي الاختبارات عن بُعد عبر الإنترنت تجنبًا لإصابة الطلاب بعدوى فيروس كورونا.

وبسبب التزاحم وتكدس الطلاب والطالبات في الجامعة، قام بعضهم بالجلوس على الأرض في الممرات خوفًا من العدوى بكورونا، ولم يقف الأمر عند هذا الحد، بل انقطع التيار الكهربائي أكثر من مرة واضطروا لأن يؤدوا الاختبارات في الظلام. 

وانطلقت دعوات من الطلبة بتدخل أمير منطقة جازان ونائبه لإنقاذهم من هذا الوضع ومن تصرفات مسؤولي الجامعة.

وردًا على هذه الواقعة، قال المتحدث الإعلامي باسم جامعة جازان، موسى محرق، إن الصور التي انتشرت عبر المواقع الإلكترونية ومنصات التواصل الاجتماعي، للطالبات وهن يؤدين الاختبارات النهائية في أحد ممرات كليتهن، هو أمر لا تقبله الجامعة.

وأعرب “محرق”، عن اعتذار الجامعة لطلابها، مؤكدًا أنه قد صدرتوجيه من رئيس جامعة جازان بتشكيل فريق للتحقيق في الواقعة، وسيتم نشر نتائج التحقيقات فور صدورها.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *